عربى ودولى

بيلا تشاو تضع أردوغان في ورطة

متابعة / نهاد عادل

فوجئ المواطنون المقيمون في مدينة أزمير التركية بأغنية بيلا تشاو الإيطالية الشهيرة تصدح بصوت عال للغاية في مختلف أرجاء المدينة، وبالبحث تبين أن هذه الأصوات قادمة من مآذن المساجد المنتشرة في المدينة.

وتقول تقارير إعلامية إن هاكرز تمكنوا من اختراق منظومة الأذان المركزي التركية، وقاموا بإذاعة الأغنية في توقيت متزامن.

وأوقفت السلطات التركية الأذان المركزي في مساجد ولاية ازمير بعد واقعة الاختراق وبث الاغنية المعادية للفاشية، فيما فتحت تحقيقا لمعرفة من قام بعملية الاختراق، والمتسبب في الواقعة التي أحرجت الحكومة بشكل كبير.

وأعرب المواطنون الأتراك عن غضبهم من السلطات التركية نتيجة انتهاك حرمة المساجد وبث هذه الأغنية في مؤشر يدل على انعدام قدرة الحكومة في السيطرة على المنظومة الخاصة بالأذان في البلاد، خاصة وأن الشرطة التركية اعتقلت سيدة قامت بمشاركة مقطع فيديو يظهر بث الأغنية من مئذنة أحد المساجد.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق