صحافة المواطن

رغم التحذير من التجمعات ..تكدس وزحام رهيب أمام أحد البنوك

كتب – السيد عيد
بالرغم من صدور قرار الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بتعليق جميع الفعاليات التى تتضمن أى تجمعات كبيرة من المواطنين، والاجراءات الاحترازية التى تتخذها وزارة التضامن الاجتماعى والآلية لتقسيم أصحاب المعاشات على أيام متفرقة طوال الأسبوع الأول من شهر إبريل للتيسير على أصحاب المعاشات ومنع التكدس في منافذ الصرف لمواجهة فيروس “كورونا المستجد”، الا أنه كان للمواطنين رأى أخر فى هذا القرار ، حيث شهد أحد البنوك بالمهندسين تجمعات كبيرة جدا أمام وداخل البنك منذ الساعات الأولى للفتح ، فالجميع يتصارع من أجل الدخول والحصول على الأموال سواء من خلال ماكينات الصرف أو من خلال الصرف من الشباك لصرف المعاش، الجميع يقف جنبا إلى جنبا بدون كمامات ولا حتى مسافة كافية.

وقال أحد الأهالى: بعضنا هنا أمام البنك من أجل الحصول على المعاش من ماكينة البنك والبعض الآخر لاستخراج كارت ميزة وصرف المنحة للعمالة الغير منتظمة وما يحدث أمام البنك ينذر بكارثة ، لأن هناك من يقوم بالعطس دون إستخدام مناديل أو حتى إتباع الطرق الصحية للكحة والعطس التى حددتها الصحة ، الجميع يتكلم ويتنفس فى وجه الجميع المسافة لا تزيد عن سنتيمترات بين الشخص والأخر أثناء الوقوف والجميع فى غفلة من الكارثة وإنتقال الفيروس لو كان موجود عند أحد المخالطين الموجودين بالطابور الطويل أمام البنك.

وأكد البنك عدم صدور أي تعليمات بشأن قيام البنك بصرف تلك المنحة الاستثنائية، وذلك حفاظا على الصحة العامة ومنع انتشار الفيروس نتيجة لأي تزاحم أمام أو داخل الفروع مؤكدا على اتخاذ البنك كافة التدابير والإجراءات الوقائية داخل مقار فروعه حفاظا على السلامة العامة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق