حوادث وقضايامصر

لاصحة لوفاة الرجل صاحب الصورة المثيرة للجدل للصلاة أثناء صلاة العيد على دراجة . . والأزهر صلاة الرجل صحيحة

كتب_ياسر شوقي

حالة من الجدل على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول معلومات خاطئة حول وفاة صاحب صورة بمدينة المحلة الكبرى، أثناء صلاة العيد على دراجة.

و اقتربت احد اصدقائة من منزل صاحب الصورة، والذي رفض التصوير أو التصريح لأي وسيلة إعلام، فيما أكد “يسري عبدالرحمن”، أحد جيران صاحب الصورة بمنطقة الجمهورية، أنه يدعى “محمد سنقر”، موظف بشركة مصر للغزل والنسيج، مشيرًا إلى أنه في حالة جيدة، وأن كل الشائعات التي ترددت عليه غير صحيحة.

وأوضح أن له عذرا طبيا، ولم يستطع النزول من على الدراجة لأداء الصلاة.

بينما أكد “عصام محمد”، من مدينة المحلة، أنه زار صاحب الصورة للاطمئنان على صحتة

 وكان  عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي قد هاجموا الرجل بعد ظهوره، وانهالوا عليه بالسخرية، وشهروا به لأنه يصلي بطريقة خاطئة بحسب وجهة نظرهم،

وعلق الشيخ صالح محمد عبد الحميد، عضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف، على الواقعة، قائلا إن “ما أصاب الرجل في رقبة كل من ساهم في النشر، والتشهير به وبأهله”.

وأكد الشيخ صالح، أن صلاة الرجل صحيحة، قائلا: “للعلم لكل من شير (نشر) وفضح وأجزم وأفتى بدون علم أو دراية أن صلاة الرجل باطلة وغير مقبولة، هذا جهل واضح بأحكام الشريعة وإفتاء بدون علم أو دراية، لأن صلاة الرجل صحيحة، وجائزة ومقبولة إن شاء الله”.

وأردف قائلا: “هذه مسألة يعرفها كل طلاب العلم الشرعي فضلا عن العلماء والمتصدرين للفتوى، وهي الصلاة على الدابة أو حتى الصلاة في النعلين”.

الراجل الطيب دا👇 اللي حصله من مرض في رقبه كل واحد ساهم في النشر والتشهيير بيه وبااهله فياريت ياجماعه نبطل تريقه وهري…

Gepostet von ‎صالح عامر الأزهري‎ am Montag, 12. August 2019

الوسوم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق