الفنحوارات وتحقيقات

وداعاً ماجدة الصباحى

 

كتبت:إيمان عبدالمقصود
توفيت منذ قليل الفنانة ماجدة الصباحى ، عن عمر يناهز ٨٩ عاماً .

حيث قدمت الصباحي الكثير من الأعمال الفنية التى ظلت خالدة فى تاريخ السينما المصرية .
جدير بالذكر أن “الصباحى ” من مواليد محافظة الغربية” طنطا” ثم حصلت على شهادة البكالوريا الفرنسية وكان أبوها موظفا في وزارة المواصلات بدأت حياتها الفنية وعمرها 15 سنة دون عِلم أهلها وغيرت اسمها إلى ماجدة حتى لا تكتشف كانت بدايتها الحقيقية عام 1949 في فيلم الناصح إخراج سيف الدين شوكت مع إسماعيل يس دخلت مجال الإنتاج وكونت شركة أفلام ماجدة لإنتاج الأفلام
حيث أنتجت الشركة مجموعة من الأعمال الفنية منها “جميلة”
” هجرة الرسول” وقد مثلت مصر في معظم المهرجانات العالمية أسابيع الافلام الدولية وأختيرت كعضو لجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة حصلت على العديد من الجوائز من مهرجانات دمشق الدولي وبرلين وفينيسيا الدولي حصلت على جائزة وزارة الثقافة والإرشاد تزوجت عام 1963 من الفنان إيهاب نافع الذي أنجبت منه ابنتها الفنانة غادة نافع وبعد طلاقها لم تتزوج مرة ثانية تقوم بدور بارز في جمعية السينمائيات تعتبر من أبرز الممثلات في السينما العربية يتسم أدائها بالتقمص للشخصية ولا يمكن نسيان دورها في “أين عمرى” و” المراهقات ” و” جميلة ” و” بنات اليوم” فاستطاعت أن تمثل بنت عصرها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى