التعليم

وزير التعليم العالي: تسليم جامعة الملك سلمان 30 مارس

عقدت لجنة المشروعات القومية اجتماعها الدوري برئاسة د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الأحد بحضور د. ياسر رفعت نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون البحث العلمي، ود. أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالي لشئون الجامعات، ود. محمد القوصي المدير التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية، وقيادات وزارة التعليم العالي، و عدد من قيادات الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وذلك بفرع جامعة الملك سلمان الدولية بمدينة رأس سدر.

واعلن الوزير أن جامعة الملك سلمان تشمل ١٥ كلية و 57 برنامجاً تعليمياً على مستوى الجامعة ككل، منهم 22 برنامج بفرع الجامعة بمدينة رأس سدر.

وأكد عبد الغفار الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية للمشروعات القومية في مجال التعليم العالي، موجهاً الشكر للقائمين على مشروع إنشاء جامعة الملك سلمان والتي تعد أحد صروح التعليم العالي في مصر، مؤكدًا على موعد تسليم الجامعة في 30 مارس المقبل استعدادًا لبدء الدراسة بها في العام الدراسي 2020 – 2021.

وأشار عبد الغفار إلى أهمية بذل المزيد من الجهود خلال الفترة القادمة على كافة المستويات من استكمال الإنشاءات وتجهيز المعامل والبنية التحتية وأعمال التأثيث، وإسناد هذا الملف للدكتور أيمن عاشور نائب الوزير لشئون الجامعات، وأعتبر الوزير عام 2020 هو العام الذي سيظهر فيه ثمرة المجهود المبذول خلال الفترة الماضية.

وأوضح عبد الغفار استعداده للقيام برحلة مرتقبة إلى الولايات المتحدة سيتم خلالها توقيع اتفاقيات شراكة بين جامعات أمريكية والجامعات الأهلية الجديدة.

ووجه الوزير بالانتهاء من كل متطلبات الجامعات وفقاً للجداول الزمنية المحددة لها، وطبقاً لأعلى المواصفات الفنية، مع التأكيد على توافر متطلبات العملية التعليمية شاملة المباني التعليمية، والمعامل البحثية، والإمكانيات اللازمة لممارسة الأنشطة الطلابية المختلفة، تمهيدا لبدء الدراسة بهذه الجامعات بدء من العام الدراسي القادم.

وقام د. خالد عبد الغفار بتفقد إنشاءات جامعة الملك سلمان بفرعها بمدينة رأس سدر والاطمئنان على سير العمل بها، مشيداً بالإنجازات التي تحققت على أرض الواقع والانتهاء من المنشآت وفقاً للمواصفات المتفق عليها.

يذكر أن جامعة الملك سلمان تعد أول جامعة متكاملة تقام في جنوب سيناء، وتبلغ مساحتها نحو 300 فدان موزعة على 3 مدن هي الطور، وشرم الشيخ، ورأس سدر، يمكنها استيعاب نحو 20 ألفا و500 طالبا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق